ما هو حرق الدهون في رجيم الكيتو
حرق الدهون في رجيم الكيتو

حرق الدهون في الكيتو

 كيف يتم حرق الدهون في الكيتو؟

حرق الدهون في الكيتو  : هذا الموضوع هو مهم للغاية ولكنه يمثل مشكلة كبيرة لأن جميع النصائح المنتشرة عن حرق الدهون تقريباً قديمة تماماً، في الواقع انظروا الى الإحصائيات ففي أمريكا لا ينجح إلا 2 %، تقضي الأنثى المتوسطة 17 عاماً في اتباع أنظمة غذائية، انهم يتبعون معلومات خاطئة.

ما سنخبركم به اليوم من موقع أسرار الريجيم يعتمد على الحقائق وكتب علم الوظائف، وطريقة عمل الجسم.

 تعرفوا معنا على طريقة حرق الدهون في الكيتو

حرق الدهون في الكيتو : يوجد مصدران للطاقة في الجسم الدهون، مخزون السكر وهناك مصدر ثالث وهو العضلات ولكننا لن نتحدث عنه لأنكم لن تخسروا بروتين العضلات إلا إذا كنتم مصابين بمرض شديد للحصول على للطاقة.

 

ما هي مصادر الطاقة في جسم الأنسان؟

سنتحدث عن أول مصدرين للطاقة: الدهون والسكر بعبارة أخرى، يستطيع جسمكم تخزين السكر في مخزون يسمى الجلايكوجين في الكبد والعضلات ويمكن إطلاقه في الأوقات التي لا تأكلوا فيها أو يمكن تحويله الى دهون.

ما يحدث أن هرمونات حرق الدهون بناء على ما تأكله وما تفعله تُحفّز إفراز إنزيمات محددة لإذابة الدهون، تسمى الليباز وهي أنزيمات دهنية حساسة للهرمونات تحول الأشياء الى كيتونات.

الكيتونات منتوجات ثانوية لتمثيل الدهون ويمكن للجسم التغذي عليها بكفاءة عالية، بكفاءة أعلى من غيرها فهي مصدر طاقة أفضل وهي مصدر طاقة أنقى حتى الدماغ يمكنه التغذي عليها.

تحفّز هرمونات تخزين الدهون عملية تخزين السكر وتحوّل السكر الى دهون هذه هي طريقة عملها، معظم الناس يحرقون السكر فقط أو الجلوكوز ولا يحرقون الدهون بل يخسرون جزءاً من وزنهم من السوائل ثم يثبت وزنهم معتقدين أنهم قد حرقوا الدهون ولكنهم لم يحرقوا أي دهون في الواقع، اذاً الغالبية العظمى من الناس يحرقون السكر ولا يحرقون الدهون.

 

حرق الدهون في الكيتو : ما هو العامل الوحيد الذي يحدد إن كنتم تحرقون الدهون أم السكر؟

حرق الدهون في الكيتو : العامل الأول لمعرفة إن كنتم تحرقون الدهون أم السكر هو هرمون الإنسولين.

الإنسولين، حتى الكميات القليلة منه قادرة على منعكم من حرق مخزون الدهون، فعندما نتحدث عن الإنسولين نقصد السكر لأن السكر يُحفّز الإنسولين.

اذاً يمكننا أن نخبركم بعامل التحكم الأول في تحديد إن كنتم تحرقون الدهون أم السكريات الخفية، اذا كان مستوى السكر عالياً، لنقل أنه مرتفع مع ارتفاع الإنسولين لن تتمكنوا من حرق الدهون لأن الجسم يتغذى على السكر.

فلنقل أنكم تأكلوا باعتدال وتتناولوا نصف كمية السكر لأنكم سمعتم أحداً يقول ” خير الأمور الوسط ” فهذا لن يُفلح، فلا بد أن يكون الإنسولين صفراً لتنتقل الى التغذي على الكيتونات وهي منتوجات ثانوية لحكي يتم حرق الدهون، في حالة الكيتوزية، بعبارة أخرى عليكم أن تجعلوا مستوى الإنسولين أو السكر عند الصفر حتى يتم حرق الدهون.

سنتحدث الان عن حالة الكيتوزية، رجيم الكيتو هي الهدف فقد تسمعون بعض الآراء السلبية عن رجيم الكيتو لأنها مرتبطة بمرض السكري، ولكننا نتحدث عن اتباع رجيم الكيتو بطريقة صحيّة للغاية.

رجيم الكيتو أفضل ما يمكنكم فعله لضبط مستوى سكر الدم ولصحة القلب والمخ والحالات الأخرى كمتلازمة تكيس المبايض وهذا مهم جداً، انظروا الى تلك الحالة التي يكون الشخص فيها مقاوماً للإنسولين دائماً إذا اتبع رجيم الكيتو، سيشعر بتحسن هائل لذلك نريد إدخال الشخص في حالة الكيتو أو الكيتوزية ولكن عادةً لا يحدث الدخول في حالة الكيتوزية بين ليلة وضحاها.

من السهل الانتقال الى حرق مخزون السكر فكل ما عليكم فعله هو تناول السكر ولكن يتطلب الدخول في الكيتو أحياناً أكثر من يومين بكثير قد يحتاج الى اسبوع أو أثنين أو شهر وفي بعض الحالات قد يستغرق الأمر خمسة أو ستة أسابيع قبل الدخول في حرق الدهون بقوة.

 

حرق الدهون في الكيتو : ولكن ما هو السبب بذلك؟

لأنكم كنتم تعيشون على السكر طوال حياتكم وقد أصبح جسمكم عاجزاً ومعتمداً على حرق السكر لتحويله الى طاقة تسمى تلك الحالة التكيف الكيتوني فأنتم تتكيفون على حرق الدهون ولكنها تستغرق مدة أطول ولكن لا تقلقوا، لأنكم ستروا الكيتونات في البول في غضون أيام قليلة، المغزى أنكم تحتاجون الى الالتزام بالكيتو لمدة أطول.

وما يحبط الكثير من الناس أنهم يعتقدون أنهم سيحرقون الدهون في يوم أو يومين، ولكن الحقيقة أن تكيّف الجسم للدخول في حرق الدهون قد يتطلب مدة تصل الى شهر أو ربما ستة أسابيع في الحالات الصعبة.

نخبركم بهذا لأنه قد يحدث في اسبوع أو ربما  في مدة تتجاوز الأسبوع قليلاً ما عليكم سوى الألتزام وستدخلون في الكيتو وسيبدأ الجسم في حرق الدهون وستختفي الكثير من المشاكل.

حرق الدهون في الكيتو : ماذا عن الأطعمة التي عليكم أكلها للدخول في الكيتو ؟

أليكم ما عليكم أكله:

أولاً، عليكم أبقاء الكربوهيدرات في حدود 5 الى 10% من إجمالي السعرات الحرارية التي تأكلونها في اليوم.

الكربوهيدرات التي ننصح بتناولها هي الموجودة في خضروات الطبيعة.

 

حرق الدهون : ما هو السبب في اختيار الخضروات؟

رغم احتواء الخضروات على كمية صغيرة من الكربوهيدرات فهي تحتوي على الكثير من الفيتامينات والمعادن التي لن تجدوها في البروتين أو الدهون.

اذاً فأنتم تحتاجون الى كربوهيدرات الخضروات بكمية كافية كما أنّ كمية السكر الصافية الموجودة فيها منخفضة للغاية، بل ربما تكون منعدمة.

ينبغي أن يشكل البروتين 25% من طعامكم، لا يتكون الجسم من الكربوهيدرات فبعض الجسم مكون البروتين ولكن معطم الجسم مكون من الدهون، وهذا مصدر الغذاء الثالث.

حيث ينبغي أن تشكل الدهون 65 الى 80 % من سعراتكم الحرارية، والآن قبل أن تفزعوا !!

الدهون التي نتكلم عنها ستكون مصادرها دهون صحية لن تكون دهوناً مقلية أو شيئاً كهذا، اذاً انتم تحتاجون الى كربوهيدرات الخروات وتحتاجون الى البروتين.

الكمية المطلوبة من البروتين حوالي أربع أو خمس أو ربما ست أونصات من البروتين في كل وجبة، معظم البروتين يأتي مع الدهون فالعديد من مصادر البروتين تأتي من الدهون أيضاً، ولكن لا ينبغي لكم أن تتناولوا بروتيناً صافياً لأنكم تحتاجون الى الدهون لتدخلوا في الكيتو.

مثلاً شعب الأسكمو يتناولون دهن الحوت وهم في حالة الكيتو ولا يعاني أكثرهم من مشاكل في القلب مطلقاً، واذا كنتم قلقلون من ارتفاع الكولسترول فإن جسمكم ينتج 2000 مللي غرام من الكوليسترول يومياً.

 

حرق الدهون في الكيتو : لماذا ينتج الجسم هذه الكمية الكبيرة من الكولسترول إذا كان لا يحتاج اليها؟

فعندما تتناولون المزيد من الكولسترول او الدهون ينتج جسمكم كمية أقل منها هذا ما يحدث، فأنتم تحتاجون الى هذا الكولسترول (ضمن المُعدل) لبناء المنطقة المحيطة بالخلايا، تحتاجون اليه كمادة خام لبناء الهرمونات لا سيما هرمونات القلق، تحتاجون اليه في عدسة العين بل وفي المخ حيث يوجد كثير من الكولسترول في المخ للمساعدة على اتصال الأعصاب.

لذا فأنتم تحتاجون الى الكثير منه لنقل أن البيضة الواحدة تحتوي على 300 مللي غرام من الكولسترول لذا فأنتم تحتاجون الى حوالي 40 بيضة كي تأتي كمية تساوي الكمية التي ينتجها الجسم يومياً ولكنه يتكيًف فإذا أكلتم القليل منه، ينتج الجسم الكثير واذا أكلتم الكثير ينتج الجسم كمية أقل.

ينبغي أذا أن تشكل الدهون 80% من الجسم هذه طريقة الدخول في حالة حرق الدهون، ففي علم وظائف الاعضاء إن تناول الدهون محايد للإنسولين فتناول الدهون لا يُحفّز الإنسولين، الإنسولين هو ما يجب أن يكون عند مستوى الصفر لانه بعدما أن يدخل الجسم في حالة حرق الدهون في الكيتو لن يتطلب الأمر سوى كمية قليلة من السكر لإخراجكم من الكيتو تماماً.

وبعدما يتكيّف الجسم مع الكيتو ستشعرون بتحسن كبير وطاقة أكبر وتحسن القلب والأوعية وزيادة التحمّل واذا أضفتم التمارين الرياضية الى ذلك، ستكون النتائج هائلة.

هناك العديد من الرياضيين المحترفين يتبعون هذا النظام الغذائي اي رجيم الكيتو ووجباته الغذائية لانه يُحسن الأداء.

نرجو ان تكون هذه المعلومات مفيدة لكم. شاركونا تجاربكم باضافة اي معلومات جديدة عن حرق الدهون في الكيتو من خلال التعليق ومن خلال صفحة اسرار الريجيم على الفيس بوك.

 

 

عن Feryal Abou Assaf

Feryal Abou Assaf
الرجيم والرشاقة من اهم المواضيع التي تهم الكثير منا ولكن وجود الكثير من المعلومات الخاطئة والضارة على الانترنت دفعت بي لإنشاء هذا الموقع ومشاركتم خبرتي ومعرفتي في هذا المجال. ساعدوني في التسويق لموقعي من خلال نشر مقالاتي على الفيسبوك، التويتر والانترنت. ملاحظة ارجو الاستفادة من هذه المعلومات الصحيّة المذكورة هنا، والقيام بتجربتها بعد مراجعة الطبيب المختص وعلى المسؤولية الشخصيّة.

شاهد أيضاً

خل التفاح للتنحيف لن تصدقوا ما يفعله بجسم الأنسان

خل التفاح للتنحيف لن تصدقوا ما يفعله بجسم الأنسان

خل التفاح للتنحيف الطريقة الصحيحة لاستخدامه في حرق الدهون   خل التفاح للتنحيف فوائد صحية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.