دوالي الساقين : الدوالي في الساقين وكيفية علاج الدوالي

دوالي الساقين : الدوالي في الساقين وكيفية علاج الدوالي

ما هي دوالي الساقين؟

إن تسمية دوالي الساقين تشمل عدّة فئات من التشوّهات الوريدية المختلفة، مع قاسم مشترك واحد وهو توسّعات والتواءات الأوردة ما تحت الجلديّة، هذه الأوردة المتوسعة أو المتمدّدة لا تشارك في التصريف الدموي كما وتعمل بالاتجاه العكسيّ (من أعلى الى أسفل)، حيث يتم تصنيفها حسب عيارها وعمقها بين أساسية كبرى وثانوية صغرى.

في معظم الحالات ترتدّ الأوردة ذات العيار الأكبر نحو أوردة أصغر وأكثر سطحيّة، لذا من الأفضل معالجة الأوردة الكبيرة أولاً.

 

كيف تتطوّر دوالي الساقين وتتفاقم؟

تنجم الدوالي عن انتقال ضغط غير طبيعي باتجاه الأوردة السطحيّة، ما يعني بأن صماماتها لا تعود لتحميها من الضغوطات الشديدة التي تمارسها الشبكة العميقة، ما يزيد من عيارها ويولّد تفرّعات رقيقة أكثر فأكثر وسطحيّة.

الدوالي الأساسية والكبيرة العيار ناتجة عن ارتخاء تدريجيّ في قوّة توتر الجدار الوريديّ، قد تكون مرونة هذا الأخير ذات طابع وراثي.

اما الدواليّات الرقيقة والصغيرة العيار فهي إما ثانوية لوجود الدوالي وتنمو وتتفاقم بسبب الضغط في شبكتها، أو مستقلة عن وجود الدوالي، والحالة هذه عادةً ترتبط بظواهر هرمونية أو جلديّة بحتة.

 

ما هي العوارض الناتجة عن وجود دوالي الساقين؟

قد تقود الدوالي الى أوجاع معيّنة، مرفقة بثقل، تنميلات ووخز تنتشر عند مستوى العرقوبين والساقين ونادراً ما تتجاوز  الركبتين نحو الأعلى.

تظهر دوالي الساقين في النهار بعد وقوف أو جلوس مطوّل وغالباً ما تخفّ إثر المشي أو رفع الساقين كما وغسلهما بالماء البارد.

قد يزداد الانزعاج مع التعرّض للسخونة أو تناول أطعمة غنيّة بالتوابل الحارّة والبهارات، كما شرب المنبهات، انتعال الأحذية ذات الكعوب العالية وخاصّة خلال الفترة السابقة للحيض.

نادراً ما تكون الأوجاع حادة أو كثيفة، وهي تظهر ببطئ تدريجيّ ( ليس الوريد ما يؤلم وعند البعض قد يظهر إحساس بالحرق في موقع الدوالي الرفيعة الحديثة المنشأ).

مع اشتداد الألم خاصّة بعد نهار عمل شاق، قد تظهر تشنّجات عضلية وليليّة تحديداً وتطال الربلة أو عضلات الأخمص.

عادةً تكون وذمة الساقين متوسّعة، منتشرة وموجودة أساساً عند العرقوبين، بدون أن تشمل أصابع القدم.

في الحالات الشديدة، قد تظهر اضطرابات نمائية جلدية يسودها التهاب الأدمة الخصابي، فهذا التخصّب يتخّذ تلوينة بنيّة تدكن أكثر قأكثر، وقد تتحول أحياناً الى دائرة كاملة، اذا ما أرفقت بضمور وضعف الجلد فقد تُنذر بقرحة دواليّة.

وأحياناً قد يحدث نزف خارجي انطلاقاً من وريد متمدّد يُثقَب جداره تلقائياً، أو  إثر عطب أإو صدمة رضحيّة خفيفة.

كيف يتم اكتشاف دوالي الساقين؟

بهدف الاستكشاف عند المصابين بالدوالي، الاجابة على 3 أسئلة أساسية:

هل تؤمّن الأوردة العميقة وظيفتها؟

ما مصدر الارتداد الذي يغذّي الأوردة الدواليّة؟

ما هو القطر الأقصى لهذه الدوالي؟

خلال الكشف السريريّ، يحاول الطبيب أولاً أن يفهم إذا ما كانت الدوالي لتبّرر شكاوى المريض، يسمح فحص صورة الصوتيّة بال Echo-dopper  الدقيق بالإجابة على كل التفاصيل.

في حال الشك، يتم اللجوء الى فحوصات أخرى أكبر كلفة وأكثر تعقيداً وربما ثقلاً.

 

دوالي الساقين وفترة الحمل؟

غالباً ما ترتبط أشهر الحمل الاخيرة بنمو الدوالي في الساقين وذلك بسبب وجود عئق أمام العودة الوريديّة عند مستوى البطن وارتفاع نسبة الهرمونات.

في الواقع إن الهرمونات تسرّع من نموّ الدوالي إذ تسهّل تكوّن الأوعية الدموية الجديدة وتزيد من مرونة الأنسجة.

خلال الحمل أيضاً تزداد مرونة جدار الأوردة، ما يسمح بتوسّع أسهل تحت ضغط أقل، ومع نهاية الشهر الرابع من الحمل، يبدأ حجم الرحم بملء الحوض، ما يضغط على الأوردة الحوضيّة والحرقفيّة فيصعّب العودة الدموية في الساقين.

ما بعد الولادة يزول الحاجز الرحميّ ويتراجع تأثير الهرمونات إنما وللأسف، قد يستمرّ الارتداد الوريديّ بسبب فرط توسّع الأوردة أو تلف الصمام الأساسيّ، ما يزيد من تفاقم الدوالي بعد كلّ حمل.

 

كيف يتم علاج دوالي الساقين؟

هناك 3 أهداف علاجية يجب احتسابها عند المصاب:

الأول هو تحسين الأعراض السريريّة، والثاني التخلّص من الأوردة غير الطبيعيّة والمسؤولة عن ظهور الأعراض، أما الثالث فالحد من مخاطر المضاعفات الموضعيّة أو البعيدة كالتهابات الأوردة، قرحة الساق او الانصمام الرئوي، يرفق العلاج عامّة بسلسلة من العادات والتدابير الصحيّة الواجب تبنّيها.

-1- العلاج الطبي للأعراض السريريّة: يتم اقتراح ترسانة كاملة من الأدوية المنشّطة للأوردة، لتحسين الثقل، التنمّلات والوخز في الساقين، كما والحدّ من الوذمة الوريديّة أو تسهيل اندمال القرحات الدواليّة، مع العلم بأنّ الأعراض الأساسية قد تعاود حال تعليق العلاج ما لم تتخذ من تدابير معالجة للأسباب في هذا الوقت.

-2- العادات والتدابير الصحيّة اليومية: هي كفيلة بتأخير أو اعاقة تفاقم الدوالي والتخفيف من اعراضها.

– تجنّب وضعيات الوقوف أو الجلوس المطوّل وتحديداً مع ثني أو شبك الساقين.

– ارتداء جوارب لاصقة طبية حاصرة سواء قصيرة أو طويلة خلال ساعات العمل.

– اقامة السرير بالشكل الصحيح مع رفع الفراش بضعة سنتمترات من جهة الساقين

– تجنّب الأطعمة العنيّة بالتوابل الحارّة كما المنبّهات.

– تجنّب اتخاذ أقراص منع الحمل أو غيرها من المواد الإستروبروجسترونيّة.

– تجنّب التعرّض لمصادر السخونة والحرص على غسل الساقين  بالماء البارد ما بعد الاستحمام .

– تجنّب إزالة الشعر الزائد بواسطة المواد أو اللصقات الساخنة والقادرة على تسهيل ارتخاء الجدران الوريديّة.

ممارسة رياضة تتطلّب حركات واسعة إنما مقاومة ضئيلة وتجنّب الحركات الثابتة الشديدة المقاومة كما والتقلّصات العضلية المطوّلة.

 

هل هناك من وسائل علاجية أخرى لإذالة دوالي الساقين المشوّهة؟

أجل، بالطبع هناك بعض الوسائل العلاجية موقع أسرار الريجيم سوف يذكرها لكم وهي:

  • اللايزر العامل داخل الأوردة: إذ تستعمل للأوردة الأصغر بعض الشيء، تقنيات اللايزر الداخلي أو التقنيات الحراريّة والشعاعيّة المستأصلة للأوردة على مبدأ عينه، أي حرق المساحة الداخلية للأوردة المؤولة عن الارتداد، ما يخثّر مجموع الوريد المصاب مع تركه مكانه.

 

  • الجراحة:جراحة تقشير الأوردة stripping هي الأكثر رواجاً وتتوجّه تحديداً الى أصحاب الأوردة الكبيرة والتي تغذّيها بالأتجاه العكسيّ ارتدادات الأوردة العميقة، حيث يستهلّ الجرّاح بتمييز مصدر الارتداد بغية إعاقته، من ثم يستأصل الأوردة الضخمة عبر تنفيذ شقوق صغيرة من بضعة ميليمترات، وما يتبقى من أوردة أصغر يصار الى إزالته بواسطة المعالجة التصلّبية بعد مضيّ بضعة أسابيع.

 

  • المعالجة التصلّبية (Sclerotherapy): تتوجّه الى أصحاب الأوردة الصغيرة الثانوية والتفرّعات الرقيقة، شرط أن يكون باقي الجهاز الوريديّ طبيعياً أو معالجاً من قبل، هي تقضي بحقن مادة تصلّبية مباشرة في الوريد المصاب، ما يسبب حرقاً في مساحته الداخلية ويجفّفه.

 

  • التخثير الحراريّ واللايزر العابر للأدمة: يقضي ذلك بتخثير التفرّعات الوريديّة الرفيعة والصغيرة للغاية، إما عبر شعاع اللايزر الذي يتلفها انتقائياً، أو عبر إبرة تحرق الوريد الصغير بالأتّصال المباشر.

 

ملاحظة: مهما كانت الحالة ومهما كان اختار الطبيب من وسيلة أو تقنية علاجية، من المهمّ إرفاقها بتطبيق سليم ودقيق للتدابير الغذائية والصحية اليومية كما أوردناها، بغية الحصول على نتيجة أفضل.

أنما انتباه! أيّ فرط أو زيادة في العلاج قد ترتبط بظهور أعراض جانبية جدّ مزعجة كما وخطرة في بعض الأحيان، عملياً يجدر الأكتفاء بنتيجة متعقلّة وعدم طلب الكمال على الصعيد الجماليّ.

بغية تجنّب الانتكاسات، من المهم أيضاً تنفيذ سلسلة من التدابير الصحية والعادات السليمة اليومية، بالتزامن مع زيارات دورية الى الطبيب بهدف تصليب الأوردة  الجديدة قبل نموّها.

نرجو ان تكون هذه المعلومات مفيدة لكم. شاركونا تجاربكم باضافة اي معلومات جديدة عن دوالي الساقين من خلال التعليق ومن خلال صفحة اسرار الريجيم على الفيس بوك.

Feryal Abou Assaf

About Feryal Abou Assaf

الرجيم والرشاقة من اهم المواضيع التي تهم الكثير منا ولكن وجود الكثير من المعلومات الخاطئة والضارة على الانترنت دفعت بي لإنشاء هذا الموقع ومشاركتم خبرتي ومعرفتي في هذا المجال. ساعدوني في التسويق لموقعي من خلال نشر مقالاتي على الفيسبوك، التويتر والانترنت. ملاحظة ارجو الاستفادة من هذه المعلومات الصحيّة المذكورة هنا، والقيام بتجربتها بعد مراجعة الطبيب المختص وعلى المسؤولية الشخصيّة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.