تأخير الشيخوخة : أفضل 6 نصائح لتأخير الشيخوخةِ

 تأخير الشيخوخة : أفضل 6 نصائح لتأخير الشيخوخةِ

 تأخير الشيخوخة : كيف تحافظوا على شبابكم أكثر فاكثر؟

تأخير الشيخوخة : ” تبدو أصغر من سنّها ” تلك العبارة العصرية التي غالباً ما تتبادر الى ذهن معظمنا عندما نرى سيدة أو آنسة أو ربما سيدة متأهلة ولديها أولاد، ولكن تبدو أنيقة رشيقة واثقة وكأنها ما زالت شابة مراهقة، بيد أنها في الواقع تجاوزت ال 45 أو ربما ناهزت ال 50 عاماً.

يؤكد الخبراء بأنّ جميعنا لا يتساوى امام آثار الزمن، الأمر يعود جزئياً الى العوامل الوراثية والجينات، صحيح ولكن ذلك قابل أيضاً للأكتساب والتطوير وهذا ما هو ممتاز!

مثلاً الفنانة ” فلانة ” تخصّص يومياً 3 ساعات كاملة للأعتناء بمظهرها ومعظم الوجوه المعروفة تبدو أضغر سناً، ولكن هل هذه الحسنة حكراً على المشاهير فقط او الطبقات الراقية؟

كلا بل بات الأمر يصحّ أيضاً لدى النساء اللواتي نصادف كل يوم!!

موقع أسرار الريجيم يهتم اليوم بجمالك من خلال تزويدكِ، بأهم النصائح الفعّالة في محاربة الشيخوخة والحفاظ على الشباب قدر المستطاع

تأخير الشيخوخة  : ما هي  ال 6 نصائح لتأخير الشيخوخة؟

-1- تأخير الشيخوخة :  إتباع تغذية متنوّعة ومتوازنة تشمل أصناف الخضار والفواكه ، الأسماك والأطعمة الغنيّة بمضادات التأكسد وأحماض الأوميغا 3 النافعة، الخيار واسع أمامكم خصوصاً في خانات الخضار والفاكهة.

إليكم بعض اللوائح النافعة في محاربة الشيخوخة وتأليف أطباق الشباب الدائم:

  • الثمار الحمراء الصغيرة، كشمش، توت العليق، العنبية الحمراء، جميعها غنيّ بمتعدّدات الفينول (مضادات تأكسد نجدها ايضاً في عصير العنب الاحمر). تأتي هذه الثمار ايضاً بالفيتامين-ج وبالكالسيوم كما انها ممتازة جداً لصلابة العظام.

 

  • المشمش والشمام شأنها شأن الجزر هذه الفاكهة غنيّة بالمركّبات النافعة من سلالة الجزرانيّات، هذه الأصبغة التي تلوّن الفواكه والخضار محطّ اهتمام العديد من العلماء، بالفعل الأشخاص الذين يملكون معدّلات مرتفعة من بعض الجزرانيّات في الدم، يتمتعون بدماغ يهرم بشكل أفضل وأسلم، حيث لا تتراجع قدرات الذاكرة والانتباه كثيراً لديهم وهم أقل عرضة لداء الآلزايمر.

 

  • السبانخ، الكرنب والبروكلي نقاط قوة تلك الخضار تكمن في اللوتين والزياكزانتين وهما صباغان اثبتا فعاليّتهما في الوقاية من داء انحلال او ضمور بقعة العين المربوط بالتقدم في السنّ. هما يساعدان الشبكية في الاحتماء من أشعة الشمس كما ويمارسان تأثيرات إيجابية على وظائف الدماغ، يمكن ايضاً ايجادهما في الذرة والقمح.

 

  • الطماطم هي مع البطيخ مصدر ممتاز من الليكوبين وهو مضاد تأكسد فعّال موجود ايضاً في الفراولة، الكرز، الفلفل الحلوّ. بحسب عدة دراسات الرجال الذين يستهلكون كميات كبرى من الأصناف المذكورة هم أقل عرضة لسرطان البروستات، مع العلم بأنّ معدّلات مضادات التأكسد في الطماطم المطهوّة أكبر منها في النيئة.

 

  • الخل والتتبيلات بالزيت، نصيحة تبِّلوا سلطات الصيف بواسطة زيت الكولزا، زيت الزيتون، زيت الصويا أو الجوز والأغنى بالاوميغا -3 مع الخل خصوصاً خل التفاح، ثمة دراسات تلّمح ايضاً الى منافع الاوميغا-3 في الوقاية من الاكتئاب والآلزايمر. ولكن الزيوت التي ذكرناها موصى بها في التتبيلات مع الخل للسلطات تحديداً وليست للقلي.

 

  • السردين، السمك هو من أهم الاطعمة المكافحة لآثار الشيخوخة، يوصى باستهلاكه مرّة في الاسبوع على الأقلّ. الاسماك الدهنية كالسردين، السلمون، التونا او الاسقمري، غنية بالاوميغا-3 والسيلينيوم، حيث أظهرت تحاليل الدم لدى عيّنة من البالغين 60 الى 70 سنة من العمر، بأن المعدّلات المنخفضة من السيلينيوم، مربوطة بتراجع الوظائف الدماغية كما وبنسبة اعلى من الوفاة.

 

  • الشاي الأخضر، يحتوي الشاي الأخضر على متعدّدات الفينول، يكفي شرب فنجان الى فنجانين في اليوم من الشاي الأخضر مع إضافة عصير الحامض لديه حيث يتضاعف مفعول المضاد للتأكسد.

 

  • القهوة، أجل القهوة ولكن باعتدال، 3 فناجين من القهوة في اليوم كحد أقصى معدل نافع، حيث ثمة دراسة حديثة قد أظهرت بأنّ هذا المعدّل لدى النساء ما فوق سنّ ال 65 عاماً، يمكّن من الحفاظ على ذاكرة جيدة مقارنة باللواتي لا يشربن القهوة او يستهلكن كمية قليلة، بيد أن هذا التأثير لم تتم ملاحظته لدى الرجال.

-2- تأخير الشيخوخة : ممارسة الرياضة بشكل يومي، إن ممارسة الرياضة لمدة 30 دقيقة على الأقل كل يوم لصيانة صحّة وسلامة القلب، العضلات والعظام.

– من الضروري ممارسة بمعدل نصف الساعة في اليوم هذا كحد أدنى وليس من الضروري أن يكون على شكل ممارسة التمارين الرياضية، فيمكنكم ممارسة رياضة المشي السريع يومياً لمدة نصف ساعة على أقل.

– من المستحسن الحفاظ على الوضعية، عبر العمل على العضلات الداخلية العميقة ( الجمباز المائي من أهم الوسائل).

– يجب الحفاظ على استقرار الوزن من خلال اتباع رجيم أو نظام غذائي صحي يحتوي على كافة العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم، مع ممارسة رياضة المشي السريع التي سبق ذكرها بخطى ثابتة، عدة ساعات في الاسبوع.

– من الأفضل انماء حسّ الاحتمال وطول النَفَس، بواسطة برنامج خاص بالقلب، فالقلب هو عضل والتمرين المنتظم يسمح بزيادة قوته كما والقدرات الرئوية حيث يُنصح بالسباحة، ركوب الدراجة، الهرول.

– يجب الحرص ايضاً على انماء الليونة والرشاقة، دقيقة واحدة كل يوم من حركات الثني: الذراعان ممدودتان الى الامام، مع الركوع والردفين على العقبين، من ثم ننهي التمرين بدقيقة من حركات المدّ.

-3- تأخير الشيخوخة : الخضوع لمراقبة طبية دورية وفعّالة مع إجراء تحاليل للدم، فحص الزجاجة، وفحص الثدي بشكل منتظم.

-4- تأخير الشيخوخة : إتّخاذ مكمّلات غذائية من مضادات تأكسد وهرمونات (بروجسترون، استروجين).

تجدر الإشارة الى أن تأمين تغذية يومية متنوّعة ومتوازنة وغنيّة بالأطعمة التي تم ذكرها، أفضل منها اتّخاذ مكملات غذائية من معادن وفيتامينات. إنما إن دل تحليل الدم على نقص في هذه المغذيات أو ادنى حاجة اليها، يمكن اللجوء الى بعض المكملات شرط استشارة الطبيب.

-5- تأخير الشيخوخة : الإبتعاد عن التوتر، نقصد هنا التوتر المؤكسد، يٌعتبر التوتر أحد أهم عوامل الشيخوخة المبكرة وبالتالي، مصدر العديد من الامراض. في الواقع، هو يساهم في قطع التوازن البيولوجي: تعجز خلايانا عن مراقبة فائض الاجذار السامة والتي تعمد عندها الى أكسدة الDNA  خاصّتها، وكذلك الأمر بالنسبة للبروتينات والدهون. بإيجاز التوتّر المؤكسد يعمل في الجسم تماماً كما يعمل الصدأ في الحديد.

ولمواجهة هذا التوتر المؤكسد، يملك المرء دفاعات مضادة للتأكسد: فيتامينات، آثار معادن ومئات من الجزرانيات التي تؤمنها التغذية اليومية.

انما مع التقدم في السنّ تقل حصصنا من الاطعمة المضادة للتأكسد فقط، بل وأيضاً لا تعود امعاؤنا لتمتصّها جيداً، بالتالي تعجز خلايانا عن مكافحة التأكسد المتزايد.

-6- تأخيرالشيخوخة : تصحيح وتخفيف الشوائب الجمالية المرافقة للتقدّم في السنّ بواسطة تقنيات البوتوكس واللايز.

 تأخير الشيخوخة : هنا نسأل هل علينا إتّخاذ مكمّلات غذائية للتعويض؟

أهمية المكمّلات الغذائية لا تشمل سوى الأشخاص الذين يعانون من نقص هام منها، نقص يُكشف بفضل تحقيق غذائي مفصّل أو فحص بيولوجي خاص.

تأخير الشيخوخة : في الواقع  يبقى السنّ أولاً وأخيراً حالة ذهنية فالروح الشابة لا تشيخ، وما يبديكم شباباً ليس مظهركم بقدر الدينامكية او الحيوية التي تنبعث من الفرد، اعتنوا بأنفسكم انما بدون اسراف، اتبعوا تغذية متوازنة وخفيفة، استعملوا بعض كريمات التجميل والترطيب اليومية، فالحياة جميلة تمتّعوا بكل يوم بكل دقيقة بكل لحظة فيها.

نرجو ان تكون هذه المعلومات عن تأخير الشيخوخة مفيدة لكم . شاركونا تجاربكم باضافة اي معلومات جديدة عن الشيخوخة وأهم النصائح لمحاربتها من خلال التعليق او من خلال صفحة اسرار الريجيم على الفيس بوك.

 

 

 

 

Feryal Abou Assaf

About Feryal Abou Assaf

الرجيم والرشاقة من اهم المواضيع التي تهم الكثير منا ولكن وجود الكثير من المعلومات الخاطئة والضارة على الانترنت دفعت بي لإنشاء هذا الموقع ومشاركتم خبرتي ومعرفتي في هذا المجال. ساعدوني في التسويق لموقعي من خلال نشر مقالاتي على الفيسبوك، التويتر والانترنت. ملاحظة ارجو الاستفادة من هذه المعلومات الصحيّة المذكورة هنا، والقيام بتجربتها بعد مراجعة الطبيب المختص وعلى المسؤولية الشخصيّة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.